التخطي إلى المحتوى

أقترب نادي شعب حضرموت من بلوغ دور نصف نهائي، بفوزه على المتصدر سلفا وحدة صنعاء بهدفين دون مقابل، في الجولة الأخيرة من مباريات المجموعة الأولى في إياب الدوري اليمني لكرة القدم.

فعلى ملعب الفقيد الخليفي بشبوة، دخل الوحدة لقاء تحصيل حاصل، وزج المدرب عادل التام بتشكيلة غلبه عليها العناصر الشابة التي البعض منها تخوض أول مباراة في الدوري، فيما كان المدرب السوري لشعب حضرموت محمد ختام حريصا كل الحرص على انتزاع النقاط كاملة للمنافسة على خطف بطاقة العبور الأخيرة الى نصف النهائي.

وترجم لاعبي الشعب توجيها المدرب سريعا بالتقدم نحو مرمى الحارس الوحداوي الشاب لؤي عطية، وأثمرت أول المحاولات عن ركلة جزاء وضعها الدولي عماد منصور في المرمى كهدف أول في الدقيقة الثانية.

 

وبعدها لم يشعرنا الوحدة برغبته في العودة لنتيجة اللقاء، من خلال غياب النزعات الهجومية وكان المهاجم سعيد المنصوب في معزل من كرات الصانعين، في المقابل كان للشعب مناورات هجومية عبر عماد منصور وأحمد باحاج.

وأستمر اللعب سجلا دون تهديد حقيقي على الحارسين، خلال بقية الدقائق لينتهي الشوط بتقدم الشعب بهدف وحيد.

في الشوط الثاني، حاول مدرب الوحدة تعديل النتيجة فدخول لاعبي الخبرة في الدفاع وخط المنتصف، وأستمر اللعب حائر في خط المنتصف خلال الربع الساعة الأولى.

وأقترب شعب حضرموت أكثر من مرمى وحدة صنعاء، وأستثمر أحمد باحاج عرضية زميله أحمد عدنان ليضعها في المرمى بطريقة جميلة، وعزز بها النتيجة .

وواصل لاعبي الشعب استحواذ كل أغلب فترات الشوط، الذي كان الحارس محمد أمان في أمان من الغزوات الوحداوية.. لتمر بقية الدقائق دون إضافة في نتيجة المباراة ليعلن الحكم علي الحسني نهاية المواجهة بفوز ثمين ومستحق للنوارس الحضرمية بهدفين دون رد

وبهذه النتيجة، صعب “النوارس” مهمة فحمان للتأهل إلى الدور الثاني، عندما يواجه اتحاد إب الأحد، وهو بحاجة للفوز بفارق 3 أهداف، بعد أن رفع الشعب رصيده الى 15 نقطة، فيما تأهل الوحدة وهو متصدر المجموعة برصيد 20 نقطة.

 

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *